محاضرة بعنوان (التحليل السحني واكتشاف جديد للماستودون في تكوين انجانه (المايوسين المتأخر ) قرب بحيرة الثرثار – وسط العراق )

اقام مركز بحوث و متحف التاريخ الطبيعي محاضرتين الاولى بعنوان (التحليل السحني واكتشاف جديد للماستودون في تكوين انجانه (المايوسين المتأخر ) قرب بحيرة الثرثار – وسط العراق ) و المحاضرة الثانية بعنوان (ضمارية الادوات الحجرية واكتشاف اثاري جديد في الصحراء الجنوبيه قرب نكَرة السلمان جنوب غرب السماوة جنوب العراق ) ) و بحضور السيد مدير المركز الاستاذ الدكتور رزاق شعلان عكل و عدد من التدريسين في المركز ضمن نشاطات وحدة التعليم المستمر في مركزنا .

إذ القى التدريسي الاستاذ المساعد الدكتور عقيل عباس احمد الزبيدي محاضرتيه على قاعة المركز الرئيسية و وضح الدكتور عقيل الزبيدي في محاضرته الاولى وجود و تسجيل حيوان الماستودون المنقرض لاول مرة في العراق و الذي يعد من حيوانات الاحافير المنقرضة ما قبل التاريخ و يعود في تسلسله الزمني الى العصر المايوسيني المتاخر ، تحديداً في منطقة قرب بحيرة الثرثار وسط العراق تكوين إنجانه ، إذ يعد التسجيل الاول من نوعه في العراق خاصة ان حيوان الماستودون يعود في نوعه الى اسلاف الفيل المعاصر في الوقت الحالي .

أما عن محاضرته الثانية قدم الاستاذ المساعد الدكتور عقيل الزبيدي توضيحاً عن تسجيل و وجود ادوات حجرية ضامرة و مندثرة تعود الى إستعمالها من قبل إنسان ما قبل التاريخ ، و يعد تسجيلاً اثارياً فريداً من نوعه لاول مرة في العراق في منطقة الصحراء الجنوبية قرب منطقة نكرة السلمان غرب محافظة المثنى جنوبي العراق ، و لما لهذا الاكتشاف اهمية عريقة و موغلة في التاريخ تروي حضارة الشعب العراقي العريق في تاريخيه ما قبل التاريخ و تاريخه القديم و المعاصر .